07 أبريل
نظم مركز د. حيدر عبد الشافي للثقافة والتنمية بالشراكة مع طلاب اهداف يومًا ترفيهيًا في “تعاونية البحر النا” احياء ليوم الارض .
بدأ اليوم الترفيهي بنشاط ترفيهي تعارفي قامت به احدي متطوعات المركز واحدي طلاب اهداف أ. حنين الخضري حيث تعرف المشاركين علي بعضهم البعض.
وقد قام علي التنسيق كل من حنين الخضري وأمير حسنين
ومن ثم كانت كلمة أ. محسن ابو رمضان مدير مركز د. حيدر عبد الشافي بمناسبة يوم الارض تخللها ترحيب بالمشاركين كما أكد من خلالها على أهمية احياء هذه المناسبة وذلك تأكيداً على تمسكنا بأرضنا وهويتنا رغم جميع المحاولات الاسرائيلية من تهويد للقدس واخلاء المنازل واسرلت مناطق ال48 .
احياء مثل هذا اليوم يذكرنا بمناسبة يوم الارض 30/3/1976 حيث قرر الاحتلال في تلك الفترة مصادرة 30 الف دونم من عرابة والناصرة وغيرها من المناطق حيث أُعلن في ذلك اليوم الإضراب الشامل، وانطلقت المُظاهرات الشعبيّة في كافّة أرجاء المدن والقرى الفلسطينيّة، وشارك فيها الشعب العربيّ الفلسطينيّ في المناطق المُحتلّة ؛ وذلك احتجاجاً على سياسة الاحتلال الصهيونيّ التعسفيّة، والتمييز العنصريّ، ومُصادرة أراضي الفلسطينيين منذ عام 1948م، والمُحاولات الإسرائيليّة المُتكرّرة لاحتلال الأراضي من شعبها، ومنذ ذلك اليوم أصبح يوم الأرض مناسبةً وطنيّةً فلسطينيّةً وعربيّةً. حيث استشهد في ذلك اليوم 6 أبطال وجرح 49 واعتقال 300 يجدد الشعب الفلسطيني هذا اليوم تأكيداً على ما يلي:
1. تمسّك وصمود الفلسطينيّ بأرضه.
2. التأكيد على أن الارض هي عنوان الصراع وعنوان الهوية.
3. التأكيد على استمرار مسيرة الفلسطينيين في مقاومة الاحتلال.
4. التأكيد على إصرار الفلسطينيين في نيل حقوقهم المُتمثّلة بالعودة، والحرية، والاستقلال.
5. مقاومة سياسية التفتيت والتجزئة .

Leave A Comment