الفعاليات

مركز د. حيدر عبد الشافي لثقافة والتنمية يعقد حفل ختامي لمبادرة (كلنا سوا )

عقد مركز د. حيدر عبد الشافي لثقافة والتنمية حفل ختامي لمبادرة (كلنا سوا) وذلك في جمعية الوداد بمدينة غزة يوم الخميس الموافق 26/8/2021 بحضور رئيس الاتحاد العام للمراكز الثقافة أ. يسري درويش ومدير مركز د. حيدر عبد الشافي لثقافة والتنمية أ. محسن ابو رمضان والعديد من الشخصيات الاعتبارية وممثلي مؤسسات المجتمع المدني بالإضافة الي متطوعي مركز د. حيدر والشباب المهتمين في مجال الثقافة.
تخلل الحفل العديد من الانشطة كان أهمها عرض اسكتشين مسرحين بعنوان (مسموح وممنوع) وقد بدأ الحفل بعرافة من أحدي متطوعات المركز أ. لمي ابو عاصي والتي رحبت بالضيوف وتحدثت عن النساء ودورهن في المجتمع الفلسطيني ومن ثم قام أ. محسن ابو رمضان مدير المركز بإلقاء كلمته و بدأ حديثه بتوجيه الشكر الي الاتحاد العام للمراكز الثقافية وخص بالذكر أ. يسري درويش علي الجهود الايجابية والمثمرة في مساندة منظمات المجتمع المدني والتي تأتي أحداها من خلال مشروع حاضنات ثقافية بدعم من الاتحاد العام للمراكز الثقافية وبالشراكة مع برنامج المساعدات الشعبية النرويجية كم اكد علي ايجابية الشراكة التي يترجمها الاتحاد بالعلاقة مع منظمات العمل الاهلي العاملة في المجال الثقافي كما تضمن هذا المشروع اختيار مبادرة( كلنا سوا ) التي نحن بصددها و استرسل حديثه عن اهمية عنوان هذه المبادرة وهو العنف المبني علي النوع الاجتماعي وخصوصا العنف ضد المرأة حيث تعاني المرأة حتي هذه اللحظة من تهميش في المراكز القيادية بالإضافة الي ما يقع علي كاهلها من اعباء الي انه من الضروري العمل علي تكثيف الجهود من أجل تمكين المرأة في جميع المجالات مؤكد علي ايمان المركز بقيم المواطنة والمساواة والعدالة .
ومن ثم بدأت كلمة رئيس الاتحاد العام للمراكز الثقافية أ. يسري درويش والذي بدأ حديثه بتثمين دور مركز د. حيدر عبد الشافي وسلسلة الانشطة التي تم تنفيذها خلال المبادرة وأشاد بطبيعة هذه الانشطة متعددة الاوجه ذات الطبيعة الفنية والابداعية مؤكد ايمان الاتحاد بالشراكة مع منظمات العمل الاهلي العاملة بالمجال الثقافي.
وبعد ذلك تم عرض اسكتش مسرحي بعنوان (مسموح وممنوع) يجسد الاعباء المنزلية التي تقع علي عاتق النساء دون أي مشاركة من الزوج وقد تم تسليط الضوء علي الأثار السلبية لعدم المشاركة في الاعمال المنزلية .
ومن ثم تم عرض فيديو موجز من أنشطة مبادرة ( كلنا سوا ) يما يتضمن العنف ضد المرأة حيث تخلل الفيديو احصائيات حول انواع العنف اتجاه النساء.
وقد تم عرض فيديو اغنية حول العنف ضد المرأة وقد تمثلت بأشكال العنف من عنف جسدي ونفسي وفقدان موارد …… الخ .
ومن ثم تم عرض الاسكتش المسرحي الثاني بعنوان (المحاكمة) وقد تجسد ذلك من خلال محاكمة الاباء من قبل بناتهم اللواتي تعرضن للعنف بأشكال متعددة من حرمان من التعليم والتزويج المبكر بالإضافة اللي الحرمان من الميراث ومن اختيار شريك الحياة بالإضافة الي التميز بين الذكور والاناث وقد كانت نهاية الاسكتش المسرحي مفتوحة حيث فتح باب النقاش للجمهور والرد عليها من خلال منسقة المبادرة أ. براء الفار فقد وجه بعض الشباب كلماتهم بان النساء غير مظلومات ولكن لما يفعلنا شيء من التعليم وان غالبية فرص العمل للنساء فقط وبرغم ذلك فهن مقصرات بيوتهن.
ردت أ. براء ليس نحن من يحدد انهن مظلومات اما لا بل الاحصائيات من تحدد وقد أشارت ان النساء وصلنا الي العديد من المراكز و تمكن من تمثيل فلسطين بالعديد من المحافل الدولية فمن الخطأ الحديث انهن لما يفعلن شيء اما بخصوص انها مقصرات ببيوتهن فهذا غير صحيح حيث تعمل المرأة أحيانا خارج المنزل بوظيفة أو كعاملة وتقوم في ذات الوقت بالأعمال المنزلية.
ومن ثم تم الاعلان عن الفائزات الثلاثة في مسابقة أفضل رسمة حيث جاء ترتيبهن علي النحو الاتي: المركز الاول للفائزة ميس عابد ,المركز الثاني للفائزة روان خزيق , المركز الثالث للفائزة لينا قاسم .
وانتهاء الحفل بشكر الحضور الكريم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى